اكدت  مصادرخاصةلموقع elmaestrosport ، مواكبة ومتابعة لموضوع أعمال الصيانة في ملعب بلدية صيدا، ان إقفال الملعب جاء بسبب حاجته الماسة لأعمال صيانة في أرضيته،و يعاد تأهيله ليعود صالحاً وادخاله في الخدمة  من جديد، و يتم حالياً إعادة تسوية الارض وردم الحفر التي اصبحت موجودة فيه ، وسيزرع بالعشب مع رشه بالسماد الكيماوي المطلوب ، لينمو بشكل سريع ويصبح جاهزاً للعب على ان يحصل ذلك في فترة لا تتعدى الأسبوعين على الأغلب، اي انه من المرجح ان يعود الملعب لإستضافة المباريات على ارضه في المرحلة السادسة او السابعة من عمر بطولة الدوري اللبناني لكرة القدم للموسم الحالي