يستضيف ملعب نادي العهد، غدًا السبت، نهائي بطولة الكابتن التنشيطية، بين الأنصار والنجمة، تحت مسمى “كأس الشهيد محمد عطوي”.

وكان الأنصار بقيادة مدربه عبد الوهاب أبو الهيل، قد بلغ النهائي بعد بداية متعثرة أمام شباب البرج بالخسارة 1-2، ثم الفوز 2-0 على العهد، و3-0 أمام الصفاء ضمن دور المجموعات.

وبعد ذلك، تفوق الأنصار 3-0 على حساب شباب الساحل في إطار نصف نهائي البطولة.

أما النجمة تأهل للنهائي بعد تصدر مجموعته بتعادل سلبي مع البرج، والفوز 5-1 على الشباب الغازية، و4-2 أمام شباب الساحل.

وبعد ذلك، انتصر النجمة على العهد بنتيجة 4-2 في المربع الذهبي.

ويتسلح مدرب الأنصار بنخبة من النجوم، وعلى رأسهم قائد منتخب لبنان، حسن معتوق، ونجم الوسط عباس عطوي أونيكا، وحسن شعيتو موني.

من جهته، يحظى النجمة ببعض النجوم والوافدين الجدد، وأبرزهم عمر الكردي وعباس عطوي وعلي طنيش ومحمود سبليني.

وعلى مستوى الديربي، الصراع حتمي بين الطرفين، لكن على مستوى صدارة الهدافين، فقد اشتعل الصراع بين حسن معتوق من الأنصار، ومحمود سبليني من النجمة.

كما اشتعل الصراع أيضًا على مستوى صانعي الأهداف، وفي جعبة عباس عطوي من النجمة، وحسن شعيتو موني من الأنصار، 4 تمريرات حاسمة لكل منهما. 

ويتسلح النجمة كونه أقوى خط هجوم في البطولة برصيد 13 هدفًا، أما الأنصار يعد أفضل خط دفاع باستقبال هدف وحيد.